دراسة لباحث من جامعة ذي قار تؤكد مساهمة التلفزيون بصناعة القرار البرلماني من خلال تناوله لقضايا المجتمع

 

دراسة لباحث من جامعة ذي قار تؤكد مساهمة التلفزيون بصناعة القرار البرلماني من خلال تناوله لقضايا المجتمع

اكدت دراسة لباحث من كلية الإعلام بجامعة ذي قار،عن ان يسهم كثيرا ومن خلال تناوله لقضايا ومشاكل وأزمات المجتمع وسبل تنميته وإخضاعها للنقاش والتحليل وإيجاد الحلول المناسبة لها،من قبل المتخصصين من خلال تكرار طرحها في برامجه المختلفة.
واضافت الدراسة الموسومة/دور التلفزيون في صناعة القرار في العراق/ لطالب الدكتوراه محمد شاكرمحمود من كلية الاعلام من هي احدى كليات جامعة ذي قاران" التلفزيون اثبت دوره الفاعل وتاثيره البالغ في العملية السياسية وتكوين الراي العام ذات الاهمية الديمقراطية ،مشيرا الى ان التلفزيون يسهم اسهاما كبيرا من خلال برامجه التفاعلية كالحوارات والمناقشات التي يتم اجرائها داخل الاستوديو والتي تشارك فيها الجماهير عن طريق الهاتف في زيادة معلومات اعضاء البرلمان العراقي عن الواقع الاجتماعي،ما يعمل على خلق او تعديل بعض الافكار او المفاهيم الجديدة لديه.
واشارت الدراسة الى ان"التلفزبون يعمل على تكوين راي عام ضاغط على اعضاء البرلمان العراقي عبر تبنيه مشاكل وأزمات المجتمع ،ما يدفعهم باتجاه تلك القضايا والازمات ضمن اولويات اهتمامهم بشلن اقتراخ او صياغة قرار بشانها،كما ان له القدره على اضفاء او اسقاط الشرعية على بعض قرارات او طروحات البرلمان العراقي عند الراي العام وحسب درجة اهتمامها او ابتعادها عن مطالب الجماهير واحتياجاتهم،والتلفزيون من اهم حلقات الاتصال والتواصل بين الشهب وممثليه في البرلمان .
وتابعت"كما ان التلفزيون من المجسات المهمة في التعرف على قضايا الراي العام ،قهو يعمل على ايصال تلك القضايا الى اعضاء البرلمان العراقي من جهة وايصال مشاريع القرارات المقترحة من قبل البرلمان الى الراي العام من جهة اخرى،والامرين يخضعان الى النقاش والتحليل غبر الندوات والحوارات ما يسهم في اقتراح او تعديل او الغاء بعض تلك القرارات.
واشارت الدراسة الى ان"العلاقة بين التلفزيون واعضاء البرلمان العراقي علاقة ايجابية مبنية على اعتماد منفعي متبادل بينهما ،فأعضاء البرلمان يسوقون مشاريعهم ويعرضون نشاطاتهم واهتماماتهم بخدمة المجتمع وقدرتهم على تلبيتها ويروجون عن ذاتهم ايضا عن طريق التلفزيون وهو يعتمد عليهم للحصول على الأخبار الرسمية والمعلومات المهمة وتطورات الأحداث على الساحة السياسية.
وخلصت الدراسة الى ان"التلفزيون الموجه من قبل الأحزاب والتلفزيون غير المحايد لاتسهم بعملية صناعة القرار لانه يعبر عن وجهة نظر الجهة التي ينتمي اليها ويعبر عن ارادة جماهيرها فقط.

 

أقسام الموقع   

موقع الوزارة

شعار الكلية

مكتبة الكلية

البحوث المنشورة

   

موقع الجامعة

رسالة الكلية

شؤون الطلبة

البريد الإلكتروني

   

مجلـــس الكلية

أهداف الكلية

المناهج الدراسية

قسم الثروة الحيوانية

   

الهيئة التدريسية

نبذة عن الكلية

المؤتمرات والندوات

قسم البستنة وهندسة الحدائق

   
             
Copyright © 2016 جميع الحقوق محفوظة ® موقع كلية الإعلام / جامعة ذي قار © ™ Powered by